العسل..العلاج والشفاء اللذيذ


منتج غذائي مصنعه الغابة و مصدره ازهار البساتين و الغابات..عماله بغاية الدقة و فوائده لا تعد ولا تحصى ! دواء لكل داء، انه العسل و في العسل شفاء للناس كما جاء في قوله تعالى “يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ” سورة النحل.

العسل مادة غذائية يعتمد لونها وطعمها على الزهور التي جمع النحل الرحيق منها وعلى طبيعة النحل نفسه والظروف البيئية وقد تختلف فوائده ايضا باختلاف مصدره و نوعه، الا انه و بشكل عام يحتوي على سكريات تعمل على تعويض السكريات المستهلكة بالجسم بعد مجهود جسماني او ذهني و بسرعة، اذ انه يحتوي على الجلوكوز السهل الامتصاص والتمثيل بالجسم، والفركتوز البطيء الامتصاص والذي يحفظ سكر الدم،و يتميز بانه يحلي اكثر من سكر المائدة بنسبة 25% .

يحتوي العسل على فيتامينات واهمها (فيتامين ب،أ،ج) ، انزيمات، و احماض امينية، و بروتينات و معادن منها (الحديد، الزنك، بوتاسيوم، كالسيوم، فسفور). ولذلك فهو مفيد لعلاج ضعف البنية و فقر الدم و رفع نسبة الهيموجليبن بالدم و كريات الدم البيضاء و زيادة وزن ضعاف البنية للكبار و الأطفال بعد سن السنتين (حيث لا ينصح باعطائه للاطفال اقل من سنتين)، نتيجة لذلك فهو يزيد من مناعة و قوة الاجسام.

يستخدم العسل في علاج الصداع والالتهاب العصبي لاحتوائه على فيتامين (ب1). اما بالنسبة لاحتوائه على الكالسيوم والفسفور فهو يعمل على تحسين نمو العظام و الوقاية من الكساح للاطفال و يستخدم لعلاج الروماتيزيم و التهاب المفاصل.

ومن اشهر فوائد العسل و استخداماته لدى مرضى الالتهابات التنفسية و التهاب الحلق و نزلات البرد والربو خصوصا للكحة وذلك لاحتوائه على الماغنيسيوم ومواد موسعة للشعب ،كما انه ملين في حالات الامساك و مفيد في حالات الاسهال لخصائصه المعقمه والطاردة للجراثيم.

يستخدم العسل لعلاج امراض الكلى، الكبد، والبنكرياس لاحتوائه على حمض الفوليك، ويستخدم ايضا في علاج الحروق والتئام الجروح ومنع ظهور الندوب وعلاج البواسير .

العسل رفيق الأنثى فهو غذاء الجمال، يقي من تساقط الشعر و مفيد جداً للبشرة حيث يعمل على تنعيمها و تقليل التجاعيد بها وهو علاج لالام الطمث و مفيد للحامل اثناء الحمل و الولادة والرضاعة ايضا، و يستخدم في علاج سرطان الثدي. و من المؤكد ان تعجب النساء بمقوله علامتنا ابن سينا “اذا أردتم ان تحتفظوا بشبابكم فعليكم بالعسل “.

اجعل العسل رفيقك اليومي فملعقتين من العسل صباحا مصدر نشاط لبدء نهارك ،و كاس ماء دافىء او كوب من اليانسون مع ملعقتين من العسل كاف لابعاد الأرق والاستمتاع في نوم عميق و هادىء. و لا نبالغ حين نقول بان العسل معجزة صحية، مستودع ادوية طبيعية مقاومة ومقوية و معالجة للعديد من الامراض و الاضطرابات الصحية.



التعليقات :

إرسال تعليق