احذر/ي من تناول الأغذية المحتوية على محسنات النكهات !


هل تسائلت يوما عن سبب ادمانك على نوع معين من النقرشات المصنّعة؟ هل لاحظت انك سرعان ما تشعر بالجوع بعد تناولها فتقرر تناول المزيد منها؟ هل خطر ببالك ان سبب تعلقك بها هو انها تحتوي على مركب يسبب التسمم البطيء لجسمك؟

ان جلوتومات الصوديوم الأحادي هو محسن نكهة خال من أية قيمة غذائية يستخدم بشكل شائع جدا في التصنيع الغذائي كمادة حافظة ويعرف أيضا ب MSG، اختصارا ل monosodium glutamate. ان هذا المركب يتواجد في الأكل الصيني، بعض أنواع المعلبات، النقرشات الجاهزة، الشوربات الجاهزة، الكراكر، بعض انواع الجبنة والبوظة ، الصلصات الجاهزة، اللحوم المصنعة، والوجبات السريعة، وغيرها. على الرغم من أن ادارة الأغذية والدواء الأمريكية ((FDA قد صادقت عليه واعتبرته آمنا للصحة, الا أن الأبحاث والدراسات على مدار السنين تشير الى أنه يسبب التسمم البطيء للجسم، وانه مسؤول عن العديد من الأمراض الخطيرة المزمنة، والتي يمكن تلخيصها بما يلي:

 السكري:
كشفتت دراسة في كندا عام 1999 ان استهلاك MSGيتسبب بارتفاع في مستوى الانسولين في الدم تبلغ ذروتها خلال 15 دقيقة من استهلاك MSG ويستمر مفعولة ل 75- 90 دقيقة. وقد كشفت دراسات اخرى ان MSG يسبب ارتفاع في مستوى الانسولين في الدم بمعدل ثلاثة اضعاف، مما يسبب عدم حساسية خلايا الجسم للانسولين وتطور مرض السكري.
  السمنة:
لأن مركب MSG يرفع من مستوى الانسولين في االدم وما يترتب عليه من شعور بدرجة عالية من الجوع، . يعتبر هذا المركب من أخطر المركبات المسببة للسمنة، مع العلم أنه خال من السعرات الحرارية. ومن الجدير بالذكر أن العلماء في المختبر يلجؤون عمدا الى مركب MSG كطريقة سهلة لانتاج فئران سمينة للتجارب.اضافة الى ذلك، ان تأثيره على الجهاز العصبي بانتاج شعور وهمي في الدماغ بأن الغذاء المتناول هو ذو مذاق لذيذ، يرتبط هذا المركب باستهلاك أعلى للنقرشات الجاهزة والادمان عليها، مما يعطي سببا اضافيا للسمنة.
  تلف الدماغ والخلايا العصبية:
يصل مركب MSG مباشرة الى الدماغ عن طريق مجرى الدم، وعندما يحث الدماغ بأن يفكر بأن الطعام الذي تتناوله هو لذيذ المذاق، وبهذا يخدع الانسان بهذا الشعور الوهمي الذي يسجل في الدماغ كحقيقة. وتشكل هذه الظاهرة السبب الرئيسي وراء الادمان على نقرشات مصنّعة معينة والصعوبة في التنازل عنها. وقد بيّنت الدراسات أن MSGيحفر خلايا الدماغ بشكل مفرط مما يسبب لبعضها التلف والموت. وبسبب تأثيره السلبي على الخلايا العصبية، يسبب هذا المركب أيضا اضطرابات في النوم والشهية، ويرفع من احتمالات الاصابة بانفصام الشخصية، التوحّد، الاكتئاب، باركنسون، الزهايمر (مرض الخرف)، الصداع النصفي، وهبوط في القدرة على التركيز.
  الأورام السرطانية:
 يعتبر MSG من المركبات المسرطنة للانسان، ويرتبط استهلاكه بزيادة في احتمالات الاصابة بالأورام السرطانية بمناطق مختلفة في الجسم. كما وينصح بتجنبه لدى المرأة الحامل خاصة من أجل حماية الجنين من تأثيره السلبي.
 الآلام العضلية الليفية:
 ان الآلام العضلية الليفية هي مجموعة من الأمراض التي تسبب الجهاز العضلي المفصلي غير معروفة السبب، وقد كشف بحث في جاعة فلوريدا عام 2001 عن اختفاء الاعراض كليا عند المشتركين لدى الامتناع التام عن استهلاك مركب MSG والمحلي الاصطناعي الاسبارتيم.
 عدم انتظام دقات القلب:
 يتسبب استهلاك MSG بعدم انتظام في دقات القلب وانتاج مركبات تسبب التلف لجدران الأوعية الدموية وتصلبها وتضيّقها.
 أعراض حساسية فورية:
كشفت الابحاث أن بعض الناس يعانون من حساسية لاستهلاك مركب MSG، حيث يظهرون الاعراض الفورية التالية لدى استهلاكه:
- تورم الحلق واللسان
- دقات القلب السريعة
- آلام المفاصل
- الدوار
- امراض الجلد
- اضطرابات في النوم
- احمرار وشعور بالحرق في الوجه
- سوء هضم.

ومن الجدير بالذكر أنه يمكن الكشف عن المركب MSGفي لائحة المحتويات، الا أنه يمكن أن يكون أحيان متخفيا وراء اسم "مواد للطعم والرائحة".
 



التعليقات :

إرسال تعليق