تمتع بالمرونة لإحتراف عملية التفاوض

إن التفاوض ببساطة هو الحوار أو المناقشة بين طرفين حول موضوع معين للوصول إلى إتفاق.
و يجب عليك اكتساب مهارات التفاوض لكى تستفيد منها أكبر استفادة فى حياتك...
لإكتساب تلك المهارات لابد أن تتمتع بالمرونة
إنها من أهم الأشياء التى يتقنها أى مفاوض ذكى و سوف نعرض عليك الأن كيف تتمتع بالمرونة و نذكر أهم النقاط لك فى هذا الشأن 

¤ عندما ترتفع حدة المفاوضة يجب عليك عدم إغلاقها و لكن إتبع سياسة التدرج خطوة بخطوة

¤ حاول الإسترخاء تماماً و التحلى بأعصاب هادئة و الإستماع جيداً لكل كلمة تقال و إياك و الغضب إذا تعرضت للهجوم.

¤ تجاهل تماماً الاستفزازات من النوع الخفيف التى قد يلقيها عليك الطرف الأخر لكى يجرك إلى شجار بلا فائدة كى يفسد عليك محاولاتك للإتفاق.

¤ لا تكن صلباً فتنكسر و لا تكن ليناً فتعصر و لكن إلتزم المجاملة ولا تدعها تصل إلى مرحلة النفاق.

¤ إذا اضطررت للهجوم فإفعل ذلك باسلوب لبق و مهذب.

¤ اعرف انك لست فى معركة حربية لذلك تفاوض بسلاسة و دون تشبث.

¤ إذا احسست بفشل المفاوضات و إن الطرف الأخر متعند فإقترح تأجيل الحوار لوقت أفضل.

¤ تجنب الكلمات التى تمدح فيها نفسك أثناء التفاوض لأذلك يثير ردود فعل سلبية للطرف الأخر.

¤ إحسم أمورك و تجنب التردد.

¤ لا تتطرح أكثر من سؤال للطرف الأخر فى نفس الوقت ، بل دع لدية الفرصة الكافية للإجابة على كل سؤال بهدوء.

¤ إحذر الغضب و العصبية أثناء الرد على الطرف الأخر فهذا يسئ دائماً إلى أهدافك المرجوة.

¤ إذا كان هناك شعرة وحيدة يتعلق بها الطرف الأخر لا تقطعها بل حافظ عليها بذكاء.

¤ لا تكشف أوراقك مرة واحدة و لكن احتفظ ببعض منها لانها قد تفيدك عند تأزم الموقف المفاجئ.

أربع حيل

فى هذا الموضوع الهام أربع حيل يلجأ إليها الخصم كى يكسب الحوار و يخرج بأكبر عدد من المنافع لة .

((( الحيلة الأولى )))

بأنة يفرض وجهة نظرة بقوة أثناء الحديث و يمكنك التغب على ذلك بأن تعطية الفرصة الكافية للكلام و لا تقاطعة بل انتظر و بمجرد أن ينتهى من حديثة تقول لة : " انا احترم رأيك تماماً و اتفق معك و لكن إسمح لى أن أختلف معك فى.....(اذكروجهة نظرك)  ...... "  وبهذا تفوت علية الفرصة.

((( الحيلة الثانية )))
هى الإدعاء بأن قدراتة محدودة و التحجج بأسباب تكاد تكون غير واقعية و يمكنك التغلب علية بأن تتركة يقول حديثة و بعد أن ينتهى تنظر لة و تبتسم و تقول  لة : " انك تعرف جيدا  .... كذا .... "   و بذلك انت تلقى الكرة فى ملعبة

((( الحيلة الثالثة )))
الإدعاء بلباقة مماثلة، مثلاً أن يقول لك " و لكنك فيما سبق قد تصرفت بإسلوب مختلف "   و هنا يمكنك أن ترد علية بكل بساطة " اوافقك الرأى و لكن ألا ترى أن الظروف قد تغيرت؟ "  ثم تبدأ بطرح وجهة نظرك بقوة و حاول الدفاع عنها و لكن دون غضب  بل دافع بذكاء و حرفية.

((( الحيلة الرابعة )))
هى إستغلال الوقت بمعنى أن يلجأ الطرف الأخر إلى إضاعة الوقت فى تفاصيل لا يوجد لها أى قيمة و ذلك حتى يضيق الوقت و تضطر إلى الموافقة على أى شئ.... و فى هذة الحالة وضح لة أنك إكتشفت الحيلة و لكن بإسلوب لطيف  ثم انظر إلية بإبتسامة تخبرة أنة لا يوجد جدوى من تلك الحيلة.



التعليقات :

إرسال تعليق